أفكار لمشاريع غريبة... لكنها حققت نجاحًا وأرباحًا كبيرة

بسم الله الرحمان الرحيم .
نتحدث في هذا المقال عن أفكار تجارية غريبة ربما لم تسمعوا بها من قبل ولكنها في النهاية حققت نجاحًا وأرباحًا كبيرة لأصحابها، بعض هذه الأفكار الفريدة قد تجدها خارج إطار التصديق تمامًا لغرابتها وبعضها تجدها لم تخطر ببالك أبدا، ولكن هذا ما يميّز الفكرة الناجحة.


أشجار من الصلب

جميعنا يعرف أشجار ونباتات الزينة التي تصنع غالبًا من البلاستيك ومواد أخرى صناعية، ولكنكم حتمًا لم تسمعوا من قبل عن أشجار الصلب، في الواقع عليك أن ترى بنفسك الأشجار التي تنتجها شركة NatureMaker لتدرك قيمتها وروعتها الحقيقية. تقوم هذه الشركة بنحت أشجار من الصلب للفنادق والمطاعم والمتاحف وحدائق الحيوانات والمباني التجارية والحدائق وحتّى المكتبات، وعملهم يتصف بالدقة حقًّا لدرجة قد لا تتخيلها لذلك فأسعارهم باهظة جدًّا بالنسبة لي على الأقل، إذ تتراوح من 25 ألف دولارًا لشجرة طولها 5 أمتار وصولًا إلى 500 ألف دولار لشجرة طولها 15 مترًا!

مستشفى الدمى


إذا كنت ما زلت تحتفظ بدميتك المفضلة منذ سن الطفولة لقربها من قلبك ولكنها تمر بأيام صعبة، فالمكان المناسب لزيارته هو مستشفى الدمى، هناك سيعمل خبير على إصلاح دميتك وإعادتها لهيئتها الأصلية، سواءً كانت تحتاج إلى أجزاء جديدة فسيقوم بنحتها وتركيبها، أو تجديد وترميم الأجزاء القديمة. بالرغم من غرابة الفكرة إلا أنها موجودة منذ فترة كبيرة، حيث أنشئ أقدم مستشفى للدمى في مدينة لشبونة بالبرتغال عام 1830، أحد أشهر الأمثلة الحديثة على نجاح هذه الفكرة هو مستشفى الدمى والألعاب الموجودة في الولايات المتحدة الأمريكية وتعمل منذ 60 عامًا.

تأجير وبيع تماثيل عرض الملابس

شركة Mannequin Madness القائمة في ولاية كاليفورنيا بالولايات المتحدة فازت بجائزة من وكالة حماية البيئة لمجهوداتها في إعادة تدوير تماثيل عرض الملابس، تقوم الشركة أيضًا ببيع وتأجير تماثيل عرض الملابس المستخدمة مسبقًا من قبل الشركات الكبيرة مثل Nike وغيرها لتحد من كمية إنتاجها بكميات كبيرة مما قد يسبب عبئًا بيئيًّا لصعوبة إعادة تدوير المواد المصنوعة منها.

شيء ما مقابل 10 دولارات

لإثبات فكرة أن الناس يمكن أن يشتروا أي شيء حرفيًّا، متجر شيء ما يبيع، شيئًا ما، فقط أرسل له 10 دولارات وسوف يقوم المتجر بإرسال شيء ما لك يتم اختياره عشوائيًّا من مخازنهم، قد يكون كتابًا قديمًا، لعبة، قطعة حلي، شوكولاته، ساعة حائط، لعبة إلكترونية، برنامج كومبيوتر، أدوات مطبخ، أداة إلكترونية أو أي شيء آخر قد يخطر ببالك. الفكرة كلها قائمة على الغموض والمفاجأة وقد حققت نجاحًا لا بأس به حتّى الآن.

تأجير الأبقار

من الأفكار العجيبة أيضًا فكرة تأجير بقرة لشخص لإنتاج الحليب أو الجبنة للمستأجر، الشركة صاحبة الفكرة الموجودة في سويسرا قامت مؤخرًا بمنعطف جديد في الفكرة وبدأت في تأجير الأبقار للمتحضرين الذي يعيشون في المدن أو السياح بحيث يمكنهم في أي وقت أن يأتوا لزيارة بقرتهم ويقوموا بحلبها بأنفسهم أو حتّى مشاهدتها عبر بث مباشر من خلال الكاميرات.

مقاهي القطط

دليل جديد من اليابان يدعم فكرة أن قضاء الوقت مع الحيوانات قد يضفي شعورًا بالراحة والسكينة، في مدن مثل طوكيو وأوساكا تجد مقاهٍ يمكن أن ترتادها لتستمتع بفنجان قهوتك أثناء تدليلك لقطة من القطط المقيمة في المقهى، وقد أصبحت هذه المقاهي من الظواهر المنتشرة والشهيرة هناك لدرجة أنك ستحتاج لحجز مسبق قبل زيارة أحدها.

خدمات لغير القادرين على الحركة
هذه الفكرة الوحيدة في هذه القائمة التي لم تبطق بعد وتركتها للنهاية لتكون حافزًا قويًّا للتفكير والبحث عن الفرص، في الواقع فرصة العمل هذه مميزة لأن قطاع المستفيدين منها كبير جدًّا ومتنوع بينما لا يوجد أمام من سيبدأ ويبادر بالتنفيذ أي منافسين، هناك كبار السن وهناك من لديهم مشاكل صحية تمنعهم من الحركة وهناك من لديهم إعاقات جسدية أو مشاكل وأمراض نفسية، وهناك حتّى من لا يملكون الوقت الكافي لأداء مهام معينة والتنقل من أجلها والفكرة ببساطة أن تقوم أنت بهذا الدور بأشكال مختلفة من خلال أفراد يتم توظيفهم، منهم الراجل ومنهم الراكب ليقوموا بالمهام التي تسند إليهم من قبل أولئك الأشخاص التي في الغالب ستتصف بالبساطة. كما رأينا أن الأمر ليس صعبًا كما تظن، الحياة تزخر بملايين الفرص ولكن الكثير من الناس لديهم صعوبة في التعرف عليها، الفرق بين رجل الأعمال الناجح والآخرين هو القدرة على رؤية واغتنام الفرص وحتّى اختراعها إن لم تكن متاحة.
Source:ibda3world

مواضيع قد تهمك