مفهوم الأمراض (المزمنة،القلبية،المدارية،المعدية،غير السارية)

بسم الله الرحمان الرحيم.
نتعرف في هذا المقال على تعريف بعض الأمراض و هي ( الأمراض المزمنة ، القلبية ، المدارية ، المعدية  و غير السارية) عافانا الله و إياكم منها .
قبل ذلك لابد ان نعرف معنى مصطلح المرض.
المرض أو الداء :هو حالة غير طبيعية تصيب الجسد البشري أو العقل البشري محدثة انزعاجاً، أوضعفاً في الوظائف، أو إرهاقاً للشخص المصاب مع إزعاج. يستخدم هذا المصطلح أحيانا للدلالة على أي أذى جسدي، إعاقة، متلازمة syndrome، أعراض غير مريحة، سلوك منحرف، تغيرات لانمطية في البنية والوظيفة، وفي سياقات أخرى قد يستلزم الأمر التمييز بين هذه الأمور كلها. علم الأمراض Pathology هو العلم الذي يدرس هذه الأمراض، في حين نشير للعلم الذي يعنى بدراسة التصنيف المنظومي للأمراض المختلفة بعلم تصنيف الأمراض nosology. أما المعرفة الشاملة بالأمراض البشرية وطرق تشخيصها وعلاجها فتشكل ما يدعى بالطب. عافانا الله


الأمراض المزمنة:
الأمراض المزمنة أمراض تدوم فترات طويلة وتتطوّر بصورة بطيئة عموماً. وتأتي الأمراض المزمنة، مثل أمراض القلب والسكتة الدماغية والسرطان والأمراض التنفسية المزمنة والسكري، في مقدمة الأسباب الرئيسية للوفاة في شتى أنحاء العالم، إذ تقف وراء 63% من مجموع الوفيات. ومن أصل مجموع أولئك الذين قضوا نحبهم بسبب الأمراض المزمنة في عام 2008 والبالغ عددهم 36 مليون نسمة، كان 29% ينتمون إلى فئة الأشخاص الذين تقلّ أعمارهم عن 70 عاماً وكان النصف ينتمي إلى فئة النساء.
الأمراض القلبية الوعائية:
الأمراض القلبية الوعائية:

الأمراض القلبية الوعائية أمراض تسبّبها اضطرابات القلب والأوعية الدموية وتشمل أمراض القلب التاجية (النوبات القلبية) والأمراض الدماغية الوعائية (السكتة الدماغية) وارتفاع ضغط الدم (فرط ضغط الدم) وأمراض الشرايين المحيطية وأمراض القلب الروماتزمية وأمراض القلب الخلقية وفشل القلب. والأسباب الرئيسية للإصابة بالأمراض القلبية الوعائية هي تعاطي التبغ وعدم ممارسة النشاط البدني واتباع نظام غذائي غير صحي.
الأمراض المدارية:
الأمراض المدارية تشمل جميع الأمراض التي تحدث في المناطق المدارية في المقام الأول. لكن غالباً ما يستخدم هذا المصطلح للإشارة إلى الأمراض المعدية التي تكثر في الظروف الحارة والرطبة مثل الملاريا والليشمانيا وداء البلهارسيات وداء كلابية الذنب وداء الفيلاريات اللمفية وداء شاغاس وداء المثقبيات الأفريقي البشري وحمى الضنك.
الأمراض المعدية:
الأمراض المعدية

تقتل الأمراض التي تنتقل بالعدوى بين البشر عالمياً أكثر مما يقتل أي سببٍ آخر منفرداً. وتنجم الأمراض المعدية أو الأمراض التي تنتقل بالعدوى عن المكروبات؛ وهي كائنات دقيقة حية موجودة في كل مكان؛ في الهواء والتربة والماء. يمكن للمرء أن يصاب بالعدوى عن طريق ملامسة أو تناول أو شرب الأشياء الحاوية على المكروبات، كما تستطيع المكروبات الانتشار من خلال الحيوانات ولسع الحشرات والتقبيل والاتصال الجنسي.
تستطيع اللقاحات والغسل الصحيح لليدين واستعمال الأدوية منع العدوى التي تسببها المكروبات.
هناك أربعة أنواع رئيسية من المكروبات:
• البكتريا أو الجراثيم- وهي كائنات وحيدة الخلية سريعة التكاثر وقادرة على إفراز مواد كيميائية تسبب المرض
• الفيروسات- وهي كبسولات تحتوي المادة الوراثية وتستخدم خلايا جسم الإنسان للتكاثر
• الفطريات- وهي نوع من الخضار البدائية مثل الفطريات أو العفن الفطري
• وحيدات الخلية- هي كائنات حية وحيدة الخلية، تعتمد في غذائها ومسكنها على الكائنات الحية الأخرى
وهذه قائمة الأمراص المعدية حسب منظمة الصحة العالمية:
مرض فيروس الإيبولا، الالتهاب الكبدي E، قرحة بورولي، الكوليرا الالتهاب الكبدي C، التهاب الكبد B، الالتهاب الكبدي A، الحمى الصفراء، شلل الأطفال ،الحصبة، حمى القرم- الكونغو النزفية، الملاريا، داء المثقبيات الأفريقي (مرض النوم)، الجُذام، حمى ماربورغ النزفية، جدري القردة، التهاب السحايا بالمكورات السحائية، فيروس نيباه، الأنفلونزا (الموسمية).
الأمراض غير السارية:
الأمراض غير السارية، المعروفة أيضاً باسم الأمراض المزمنة، لا تنتقل بين البشر. وهي أمراض تدوم فترات طويلة وتتطوّر ببطء عموماً. وتنقسم هذه الأمراض إلى أنماط رئيسية أربعة هي الأمراض القلبية الوعائية (مثل النوبات القلبية والسكتة الدماغية) والسرطانات، والأمراض التنفسية المزمنة (مثل مرض الرئة الانسدادي المزمن والربو) والسكري.

في الأخير نسأل الله العفو و العافية والمعافاة الدائمة في الدين والدنيا والآخرة ،ونسأل الله العافية في أبداننا و في أسماعنا و في أبصارنا.

مواضيع قد تهمك